أخبار نادي برشلونة

أليكسيس سانشيز وخاميس رودريجيز .. لأن البريميرلييج يعيدك إلى الحياة

أليكسيس سانشيز وخاميس رودريجيز – الدوري الإنجليزي

سبورت 360 – شاهدنا جميعًا أول أمس مباراة توتنهام وإيفرتون في إطار الجولة الإفتتاحية من البريميرلييج لموسم 2020-2021، والذي فاز فيها التوفيز على حساب السبيرز بهدف نظيف سجله المهاجم الإنجليزي دومينيك كالفيرت لوين.

وقد قدم لاعبو المدرب الكبير كارلو أنشيلوتي مباراة رائعة ساعدتهم على التحكم في مجريات اللقاء، بالأخص مع تألق الصفقات الجديدة للفريق وهو ثلاثي خط الوسط، خاميس رودريجيز وألان وعبد الله دوكوريه.

وسنخصص كلامنا الآن عن النجم الكولومبي خاميس رودريجيز الذي جاء بعد أن قضى موسمًا كاملًا على دكة بدلاء ريال مدريد، بعد أن قضى موسمين رائعين مع نادي بايرن ميونخ وتدرب تحت قيادة المدرب كارلو أنشيلوتي في ألمانيا أيضًا.

وأعاد لنا خاميس ذكريات ليست بالبعيدة عندما جاء أليكسيس سانشيز إلى نادي أرسنال قادمًا من برشلونة في عام 2014 وقدم مباراة رائعة للغاية، حيث يعتبر رودريجيز هو أول لاعب يخلق 5 فرص محققة للتسجيل في أول مباراة له في البريميرلييج منذ سانشيز في 2014.

كارلو أنشيلوتي - إيفرتون - الدوري الإنجليزي

كارلو أنشيلوتي – إيفرتون – الدوري الإنجليزي

التشابهات بين ظروف أليكسيس سانشيز وخيمس رودريجيز

1- الفشل في حجز مكانًا أساسيًا في فريقهم الأصلي

يعتبر اللاعبان بنفس الظروف والمتشابهات حيث لم يتمكن أليكسيس سانشيز من حجم مكانًا أساسيًا في تشكيلة برشلونة التي كان يملك أنذاك الثلاثي الخطير، ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار دا سيلفا، لذلك قرر سانشيز الخروج وكان الأرسنال أكبر المهتمين به.

وفي ظروف مشابهة فإن خاميس رودريجيز لا يجد مكانًا أساسيًا في تشكيلة المدرب زين الدين زيدان الذي يفضل الإعتماد على إيدين هازارد وفينسيوس جونيور وفيدي فالفيردي ورودريجو ولوكا مودريتش وتوني كروس في كافة المراكز التي يستطيع خيمس اللعب فيها، لذلك قرر الكولومبي الخروج إلى إيفرتون.

2- شغف البدايات وإثبات الذات

يملك كلا اللاعبان الكثير من الشغف حيث جاء أليكسيس سانشيز إلى أرسنال أو خاميس إلى إيفرتون بهدف إكتشاف نفسه مرة أخرى كلاعب كان نجمًا ولم يستطع اللعب في أحد أكبر أندية العالم وهي برشلونة وريال مدريد.

3- مدرب مُلهم

يعتبر أليكسيس سانشيز، أن أرسين فينجر كان مدربًا مُلهمًا له في مسيرته وكان يأمل في التدرب تحت قيادته وهو ما حدث، فيما طلب أنشيلوتي التعاقد مع خاميس رودريجيز عندما كان مدربًا في ريال مدريد وجلبه إلى بايرن ميونخ وهو من قرر التعاقد معه في إيفرتون، وهو أمر واضح عن أهمية اللاعب للمدرب.

هل يواصل خاميس ما قام به أليكسيس؟

البداية المتشابهة بين النجمين التشيلي والكولومبي جعلتنا نتذكر ما قدمه سانشيز مع أرسنال حتى رحيله عن صفوف الفريق إلى مانشستر يونايتد في صفقة تبادلية فاشلة للغاية مع هنريك مخيتاريان، ولكن خاميس أمامه فرصة للنهوض مع فريق تاريخي أصبح صغيرًا في البريميرلييج ويأمل في استعادة مجده من جديد مع مجموعة رائعة من اللاعبين، لذلك فإن رودريجيز يملك الفرصة لكي يكرر ما قام به سانشيز.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الوسوم
أليكسيس إلى البريميرلييج الحياة رودريجيز سانشيز لأن وخاميس يعيدك

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق