الخبر اليمني

إغلاق أول مصنع للصناعات الثقيلة في اليمن وتسريح العمالة

│الخبر | متابعات

أفادت وسائل اعلام محلية، اليوم الاثنين، بإغلاق مصنع المكلا للحديد والصلب والصناعات الثقيلة الذي يعتبر أول مصنع من نوعه في اليمن.

وذكرت بإن المساهمين قرروا إغلاق المصنع وتسريح العمالة لحين توفر جو استثماري جاذب ومناسب في حضرموت.

واشارت نقلا عن مصادرها، إلى توقف المصنع مؤقتاً منذ شهرين بعد إشعار السلطات المحلية إدارته بتوقيفه لأخذ كامل الطاقة الكهربائية للمصنع لصالح الطاقة المؤجرة للحكومة من قبل الشركة ذاتها المالكة للمصنع، ودفعت إدارته رواتب شهرين للعاملين بانتظار حل للكهرباء لكن دون جدوى، الأمر الذي أدى للخسارة في ظل توقف المصنع.

ويعد المصنع أكبر شركة صناعية لتصنيع الحديد والصلب في اليمن، وتبلغ طاقته الإنتاجية لوحدة الصهر 150,000 طن سنوياً، فيما تبلغ الطاقة الإنتاجية في وحدة الدرفلة 300,000 طن، ويستوعب المصنع (450) عاملاً.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق