المشهد العربي

التصعيد الحوثي.. إرهاب يتصاعد ومأساة تتفاقم

تواصل المليشيات الحوثية الموالية لإيران توجيه الرسائل الخبيثة التي تنم عن مساعيها لإطالة أمد الحرب.

ودأبت المليشيات الحوثية الموالية لإيران على خرق اتفاق السويد الموقّع في ديسمبر 2018، وقد بلغ عدد الخروقات أكثر من 15 ألف انتهاك.

وفي أحدث هذه الاعتداءات، هاجمت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، مساء اليوم السبت، الأحياء السكنية في وسط مدينة حيس بالحديدة.

وشنّت المليشيات الحوثية، وفق مصادر محلية، هجومًا بمختلف الأسلحة الرشاشة على حي ربع المحل وسط المدينة.

وأوضحت المصادر أن الاستهداف العشوائي طال منازل المواطنين، وألحق أضرارا بالغة بمنزل المواطن عبده بكري؛ الكائن في وسط المدينة.

تضاف هذه الاعتداءات إلى سلسلة طويلة من الخروقات التي دأبت المليشيات الحوثية على ارتكابها طوال الفترة الماضية، والتي أسفرت عن إطالة أمد الحرب.

التصعيد العسكري الحوثي يُكبِّد المدنيين كلفة باهظة للغاية، في ظل البيئة الخصبة للفوضى الإنسانية التي أفشتها الحرب العبثية التي أشعلتها المليشيات في صيف 2014.

ومع تفاقم الوضع العبثي الراهن، فإنّ المجتمع الدولي بات مطالبًا بممارسة مزيد من الضغوط بغية إلزام المليشيات على السير في طريق السلام.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق