المشهد اليمني

حقيقة إحراق محل الجوالات الذي كان يعمل فيه المغدور به ”الأغبري”

نفى مصدر مطلع حقيقة الانباء التي تحدثت عن إحراق محل السباعي للجوالات مالك المحل الذي كان يعمل به الشاب المغدور به “عبدالله الأغبري”.

واكد المصدر أن المحل الذي انتشرت صورته وهو محترق في وسائل التواصل الاجتماعي ليس محل السباعي .

وأشار المصدر أن محل السباعي الذي كان يعمل فيه المغدور به عبدالله يحمل أبوابا ذات لون اصفر واسود وان المحل المنتشره صوره هو محل آخر في مدينة الحبيلين بلحج .

وحذر المصدر من الاقتراب من المحل مؤكدا أن أي اقتراب من المحل سيؤدي إلى إخفاء الأدلة .

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق