عدن تايم

حكومة الشرعية تعرقل افتتاح مطار الريان بالمكلا

طاحت كافة الحجج التي كان يدعيها من أغلقوا المطار لنحو خمس سنوات واتهامتهم الباطلة للتحالف، وبات الجميع يدرك أن لاصحة لكل مايقال عن وجود مبررات لإستمرار تعطيل مطار الريان، الا ان كان هناك من يهدف إلى استمرار تعذيب مواطنينا، أو الإيحاء للعالم أن حضرموت منطقة غير آمنة.

وسعى حزب الاصلاح الذراع السياسي في حكومة الشرعية لتعطيل العمل في الريان الدولي متحججا بالامارات الشقيقة لكن ماحدث في نهايات 2019 اسقط كل تلك الادعاءات حيث وثق اعلاميون ان المطار مؤهل من التحالف وجاهز للرحلات بشكل كامل.

و كشفت المصادر ان حزب الاصلاح المسيطر على الحكومة يستمر باغلاق المطار لاظهار ان التحالف لم يستطع تأمين المحافظة وتطبيع الحياة في منطقة لم تشهد حربا، وظلت بعيدة تماما عن النيران المباشرة للمتصارعين.

اعلامي حضرمي قال ان مطار الريان لم يغلق الا في وجوه الحضارمة، كما ان طائرات الأمم المتحدة تهبط وتقلع منه كل سبت، في برنامج أسبوعي ثابت أضيف إليه يوم الثلاثاء للطائرة القادمة من سقطرى للتزود بالوقود، متابعا: كانوا يبررون اغلاق المطار برفض التحالف العربي إعادة تشغيله، انكشف كذبهم وزيفهم، وتأكد لنا أن قيادة التحالف اكثر حماسا ورغبة في تشغيل المطار، بل إنهم أي قادة التحالف يستغربون عدم التشغيل، رغم الاعلان عن إعادة فتح المطار، ورغم تسيير أولى الرحلات اليه منذ أكثر من شهرين.

Advertisement
الوسوم
افتتاح الريان الشرعية بالمكلا تعرقل حكومة مطار

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق