كريتر سكاي

سيول الأمطار تسببت بأضرار كبيرة في محافظة إب

كريتر سكاي/خاص

أعلنت منظمة أطباء بلا حدود الدولية توثيقها أضرارا كبيرة نتيجة الأمطار الغزيرة والفيضانات التي ضربت محافظة إب وسط البلاد.

 

 

 

وقالت المنظمة الدولية -في تغريدات بحسابها على تويتر- إن الأضرار شملت تدهورا للمياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي في المحافظة الكثيفة السكان، وعلى وجه الخصوص النازحون في المخيمات.

 

 ‏

 

وذكرت أنها وزعت حُزم النظافة والمأوى بما في ذلك صابون اليد والغسيل والمناشف وحاويات المياه والناموسيات والأغطية البلاستيكية والبطانيات على أكثر من 240 عائلة في مديرية ‎الشِعِر جنوب شرقي محافظة إب من الفئات الأكثر ضعفاً والنازحين والمهمشين.

 

 

 

ولفتت إلى أنها أنشأت عيادة متنقلة وإجراء استشارات طبية لعشرات الأسر.

 

 

 

وشهدت محافظة إب الأيام الماضية أمطارا غزيرة، وجرت السيول بارتفاع كبير، مما تسبب بقطع للشوارع والطرقات وسط المدينة.

 

 

 

وأدت السيول التي ضربت اليمن خلال الأسابيع الأخيرة إلى وفاة 174 شخصا، بأغلب محافظات البلاد، وفق إحصاءات حكومية وحوثية.

 

 

 

وذكرت إحصائية للأمم المتحدة أن الأمطار الغزيرة والسيول في مختلف أنحاء اليمن أدت إلى تضرر قرابة 35 ألف أسرة، الكثير منها أسرٌ نازحة.

 

 

 

ويعاني اليمن ضعفا شديدا في البنية التحتية، مما جعل تأثيرات السيول تعمق مأساة السكان الذين يشكون من هشاشة الخدمات الأساسية.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق