عدن تايم

عن طريق الجبهة اليمنية.. الكشف عن مخططات اخوانية سرية ضد السعودية

عند مجيء الملك الحالي سلمان بن عبد العزيز كان موقفه حازما تجاه ميليشيات طهران في الوطن العربي وفي اليمن تحديدا ، وهو ما شكل مشكلة لدى الإخوان المتحالفين مع ايران سرا، الامر الذي دفع المنتمين لهذه الجماعة في اليمن والمحسوبين على حزب الاصلاح نفي صلتهم بتنظيم الاخوان، لكن لاحقا وفي الخفاء هاجم الاصلاح السعودية بل وعزز وجوده في الشرعية واختراقه للجبهات لاسقاطها واضعاف التحالف العربي في اليمن.

وضمن نفس السياق بدأت مستوى من التعاطي الاعلامي والسياسي لافراد حزب الإصلاح والموالين لتنظيم الإخوان في داخل اليمن وخارجه، ومحاولتهم تصدر المشهد السياسي والاساءة رسميا للسعودية اعلاميا كقنوات بلقيس ويمن شباب وسهيل والشخصيات كتوكل كرمان وغيرهم.

ولم تدم تلك المحاولات طويلا؛ فمع التغييرات الكبيرة التي تعصف بالمشهد ونتيجة لوعي القيادة السعودية ممثلة بالملك سلمان و محمد بن سلمان ولي العهد وعلاقاتهم الوثيقة مع الاشقاء كولي عهد أبوظبي محمد بن زايد ، كان الوعي السعودي يزداد يوما بعد اخر بخطر الاخوان المسلمين في اليمن.

بل انفضحت سياسات التنظيم وفهم الاشقاء السعوديين حالة عداء من قبل اخوان اليمن وغيرهم من تنظيمات الاخوان حتى اعلن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالقضاء على ارهاب الإخوان رسميا، وازداد الوعي الاعلامي السعودي بخطر الاخوان حتى بدأت الصحف والمواقع تكشف مخططات الاخوان السرية ضد السعودية عن طريق الجبهة اليمنية.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق