4 مايو

فضائح الحمدين.. السفير القطرى فى نيبال متورط فى الاستيلاء على رواتب النيباليين

يستمر الكشف عن فضائح تنظيم الحمدين، وفساد موظفيها على كافة المستويات، ونهبهم لمقدرات الشعب القطرى، ودعمهم المستمر للمليشيات المسلحة الإرهابية، لإشاعة الفوضى حول العالم، ويستمر بشكل خاص فضائح سفراء الدولة حول العالم، دون أن يتحرك ساكن لتميم بن حمد، ما يؤكد مباركته ورضاءه عن تلك الفضائح.

وكشفت مصادر عن أعمال القنصل القطري يوسف بن محمد الحيل لدى جمهورية نيبال، المشبوهة، واستغلاله واضطهاده المواطنين النيباليين، بهدف النصب والاحتيال، وفقا لما أكدته قطريليكس المحسوبة على المعارضة القطرية.

قطريليكس
وقالت المصادر لـ”قطريليكس”: إن “الحيل” عمل من خلال شركة توظيف العمالة “Sky Overseas Services”، في نيبال، على التربح الشخصي، حيث عرض لكل موظف يعمل في الشركة راتبًا شهريًّا قدره 400 دولار أميركي، لكن بعد التحقيق تم الاكتشاف أن الموظفين النيباليين كانوا يحصلون فقط على راتب 100 دولار شهريًّا بدلًا من ذلك.

وأكدت المصادر أن باقي المبلغ حصل عليه “الحيل” لحسابه الشخصي، في إطار تربحه الشخصي من وظيفته الحكومية، غير مبالٍ بالإساءة لصورة الدولة وهيبتها في نيبال.

هذا وأكد موقع قطريليكس التابع للمعارضة القطرية، أنه في ظل تجاهُل الحكومة لتطلعات ومتطلبات الشعب، وفشلها في سداد احتياجاته، تستغل أموال النفط والشعب في الإنفاق على مشاريع الإخوان الإرهابية، ومنصاتهم المضللة.

واضاف الموقع :”أنفق تميم بن حمد أموال الخزينة القطرية على العصابة الإخوانية الهاربة من مصر، في الدوحة وأنقرة، وجاء التسريب الأخير الخاص بالمحادثات التي دارت بين المقاول المصري الهارب محمد على، والقيادي الإخواني ياسر العمدة، والذي تحدثوا فيه عن التمويلات التي تتلقاها قنوات الإخوان من قطر”.

واشار قطريليكس الى ان هذا تبعه مباشرة بيان صادر من قناة الشرق الإخوانية التي يترأس مجلس إدارتها أيمن نور، لتحاول أن تنفي عن نفسها تهمة تلقي تمويلات خارجية، وتعترف بتلقي محمد علي وياسر العمدة تمويلات من قطر وتركيا، لتكشف جانبًا آخر من معركة التمويلات بين قيادات الإخوان في الخارج.

وقال الموقع :”فيما يبدو أن حرب التمويلات فضحت تمويل تميم لقيادات الإخوان لاستهداف المنطقة، وأصدر العاملون بقناة “الشرق” التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، والممولة من قطر، بيانًا حول ظهور أزمة مالية بالقناة، واتخاذ إدارتها قرارات تعسفية بحق بعض الشباب العاملين بها، وتدخلات الإعلامي الهارب معتز مطر، الذي يتقاضى شهرياً 60 ألف دولار.”

 

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق