عدن الغد

في إطار مشروع تعزيز سبل العيش.. اتحاد نساء أبين يعقد الاجتماع الشهري بمقدمي الخدمات

بحضور الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة أبين الاستاذ مهدي محمد الحامد ومدير عام مديرية زنجبار المهندس سالم عكف عوض مبارك عقد اتحاد النساء بمحافظة أبين صباح اليوم الثلاثاء في مقر الاتحاد بعاصمة محافظة أبين مدينة زنجبار الاجتماع الشهري بمقدمي الخدمات في إطار مشروع تعزيز سبل العيش والتمكين الاقتصادي الذي ينفذه اتحاد نساء أبين بتمويل من صندوق الأمم المتحدة للسكان UNFPA حيث كرس الاجتماع لمناقشة قضايا العنف والانتهاكات التي ترتكب ضد النساء والأطفال في محافظة أبين .
وخلال الاجتماع رحبت الامين العام لاتحاد نساء أبين الأستاذة عديله احمد خضر بالحاضرين وتحدثت واستعرضت نشاطات الاتحاد خلال الربع الثالث من العام الجاري 2020م حيث أوضحت أن الاتحاد يقدم العديد من الخدمات للنساء والفتيات سواءً الصحية منها والعون القانوني والدعم النفسي والتمكين الاقتصادي وتدريب النساء والفتيات على المهن اليدوية في إطار المساحات الآمنة وأشارت إلى الكثير من القضايا التي تذهب ضحيتها المرأة وتدفع ثمن ضياع الأسرة مثل قضايا الطلاق المنتشرة وأدت إلى تفكك الأسرة .
وبدوره أشاد الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة أبين بدور اتحاد نساء أبين والجهود الذي يبذلها من أجل خدمة النساء ومساعدتهن في التغلب على ظروف الحياة وثمن تثمين عالي كل هذه الجهود التي تبذل في سبيل خدمة النساء والأطفال في المجتمع وأكد على وقوف السلطة المحلية إلى جانب اتحاد النساء وتذليلها كافة الصعوبات التي تواجه عملهم وتمنى لهم التوفيق والنجاح في قادم الأيام .
كما عبر مدير عام مديرية زنجبار عن سعادته بمشاركة اتحاد نساء أبين في هذا اللقاء وأشار إلى أنه قام بتوصية إحدى المنظمات بالقيام بأعمال إعادة تأهيل سجن النساء ولفت أن اتحاد نساء أبين يقدم خدمات جليلة للنساء ويسهم في مساعدة النساء في التغلب على ظروفهن المعيشية الصعبة بتقديم المشاريع المصغرة لهن ولذلك يستحق أن تكون السلطة المحلية إلى جانبه وفي عونه .
وتم خلال الاجتماع مناقشة العديد من القضايا من قبل المجتمعين منها قضايا تجنيد الأطفال وحمل السلاح كذلك الرصاص الراجع الذي يصيب النساء والأطفال وأيضاً تم مناقشة الاعتداءات الجنسية وظواهر انتشار المخدرات والطلاق الذي يضر بالأسرة كما تطرق الاجتماع إلى المطالبة بتوسيع المشروع لمديريات المحفد واحور لكون المرأة هناك تعاني من العديد من المشكلات كما نوقش في الاجتماع كيفية دعم السلطة المحلية للنساء والفتيات من خلال مد يد العون لاتحاد النساء بابين وايضاً ضرورة تأهيل وتدريب مقدمي الخدمات من أجل تأدية عملهم بشكل أفضل .
وخرج الاجتماع بعدة مخرجات أهمها تحديد القضايا التي تحتاج الوقوف أمامها والحد من انتشار العنف والانتهاكات الجسدية والنفسية وكذلك تطوير وتفعيل الخدمات بشكل أكبر وتوسيعها حتى تصل إلى اجزاء كبيرة من محافظة أبين وأيضاً متابعة وتقييم اعمال مقدمي الخدمات وتدريب وتأهيل الفريق القانوني ومقدمي الخدمات واللجان المجتمعية والشبكات من أجل تحسين الأداء وجودة العمل .
حضر الاجتماع مستشار محافظ أبين للشئون القانونية المحامية وفاء احمد خضر ومدير عام مكتب محافظ أبين الدكتور فيصل الدابية والامين العام للمجلس المحلي زنجبار الاستاذ غسان شيخ فرج الكثيري ومدير عام مصلحة الأحوال المدنية والسجل المدني المقدم محمد موسى وعدد من القيادات الأمنية والنسوية ومنتسبي قطاع الصحة والقطاع التربوي والإعلاميين .
 
*من محمد صالح عبدالرحمن

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق