المشهد اليمني

قال الجيش انه خسر قائدا استثنائيا .. السيرة الذاتية لقائد اللواء 153 مشاة الذي استشهد وهو يقاتل ضد مليشيا الانتقالي بأبين

استشهد العميد محمد العقيلي، قائد اللواء 153 مشاة التابع لمحور بيحان في شبوة، ومعه عدد من مرافقيه، في الهجوم الذي نفذه الجيش الوطني على مواقع تابعة لمليشيا المجلس الانتقالي شرق مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين.

والسبت، نعى الجيش الوطني إستشهاد العميد العقيلي، وقال إنه كان يؤدي واجبه الوطني “دفاعاً عن الثورة والجمهورية في جبهات الشرف”، دون تحديد هوية الموقع الذي سقط فيه على وجه الدقة، فيما قالت مصادر متعددة أن العقيلي استشهد في معارك شمال مدينة زنجبار.

وحسب بيان وزارة الدفاع وهيئة الاركان اليمنية، قد خسر الجيش الوطني باستشهاد العقيلي، قائدا استثنائيا، مؤكدا ان تلك الدماء “لن تذهب هدراً”، ولن تزيدها إلا إصراراً للمضي على العهد لاستعادة استقرار البلد، ومحاربة الإرهاب والتطرف والتصدي لمخططات ومحاولات العبث بأمن واستقرار اليمن والمنطقة والأمن القومي العربي.

وشهدت محافظة أبين مواجهات عنيفة استمرت لأكثر من أسبوع بين الجيش ومليشيا الانتقالي على تخوم مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين، بعد رفض مليشيا الانتقالي تنفيذ اتفاق الرياض وملحقاته الأمنية والعسكرية المتعلقة بالوضع في أبين.

ونشر الصحفي اليمني، علي العقيلي على صفحته بالفيسبوك السيرة الذاتية لقائد اللواء 153مشاة العميد محمد بن صالح العقيلي.

السيرة الذاتية…

محمد صالح أحمد مبارك العقيلي، من مواليد عام 1975م، مديرية عين محافظة شبوة.

تلقى علومه الأولية في مديرية عين.

بعد إكماله الثانوية درس علوم حاسوب وهندسة عسكرية.

تولى إدارة مشاريع طرق في مديرية نصاب بمحافظة شبوة ومديريات أخرى بالمحافظة، والتي كانت تنفذها شركة العقيلي للمقاولات العامة والطرق التابعة لشقيقه أحمد.

بعد انقلاب مليشيا الحوثي على السلطات الشرعية في صنعاء سبتمبر 2014م، كلفه شقيقه أحمد ببيع العديد من معدات شركته الخاصة وشراء أسلحة للدفاع عن الجمهورية اليمنية والتصدي لمليشيا الحوثي الانقلابية.

في مارس 2015 شارك في قيادة معارك الدفاع عن محافظة شبوة من زحف مليشيا الحوثي الانقلابية والتصدي لها في مديرية بيحان غرب المحافظة.

في يونيو 2015 شغل منصب ركن التسليح لكتائب الحزم.

في مارس 2016 شارك في قيادة معارك تحرير مديرية عين غرب محافظة شبوة وأجزاء من مديريتي بيحان وعسيلان غرب المحافظة.

تعرض لثلاث إصابات في جبهة الساق في بيحان بشبوة خلال العام 2017م.

في ديسمبر 2017م، شارك في قيادة عمليات تحرير مديرتي بيحان وعسيلان غرب شبوة.

في مارس 2018 تم تعيينه ركن التسليح في اللواء 153 مشاة بقرار جمهوري قضى بدمج كتائب الحزم تحت مسمى اللواء 153 وتشكيل محور بيحان.

في يونيو 2018 صدر قرار بتعيينه قائداً للواء 153 مشاة خلفاً لشقيقه العميد أحمد بن صالح العقيلي الذي استشهد وهو يقود المعارك ضد مليشيا الحوثي الانقلابية في جبهة الملاجم بمحافظة البيضاء.

في اغسطس 2019 شارك بوحدات عسكرية من اللواء 153 مشاة الذي يقوده، في الدفاع عن محافظة شبوة وكسر زحف مليشيا المجلس الانتقالي.

في سبتمبر 2019 شارك في وضع خطة تأمين محافظة شبوة ونشر وحدات عسكرية من اللواء في عدد من مديريات محافظته لتأمينها.

في ابريل 2020 تحرك بتوجيهات رئاسية، بوحدات عسكرية من محافظة شبوة من اللواء 153 مشاة الذي يقوده إلى محافظة أبين ضمن قوة عسكرية من عدة ألوية هدفها استعادة زنجبار وعدن وإنهاء انقلاب مليشيا الانتقالي عقب تصعيدها العسكري في عدن وسقطرى وأبين ورفضها تنفيذ اتفاق الرياض.

في التاسع من مايو الجاري، أثناء تفقده الوحدات العسكرية التابعة للواء 153 الموكلة إليها مهمة المرابطة في محافظة البيضاء، شنت مليشيا الحوثي الانقلابية هجوماً على مواقع الجيش وتمكن من كسره، وتعرض لإصابة في ذراعه الأيمن.

عقب تلقيه العلاج في محافظة شبوة، عاد ليتفقد الوحدات العسكرية التابعة للواء 153 مشاة المشاركة في عمليات استعادة زنجبار وعدن.

في الـ 23 من مايو الجاري استشهد خلال مواجهات مع مليشيا الانتقالي شرقي زنجبار، كما استشهد إلى جانبه البطل صالح بن عبدالله ضيف الله العقيلي.

تغمد الله شهيد العميد محمد بن صالح العقيلي وكل رفاقه شهداء معركة الدفاع عن الجمهورية وكرامة الشعب اليمني وسيادة أرضه وإرادة الصلبة.

Advertisement
الوسوم
استثنائيا استشهد الانتقالي الجيش الذاتية الذي السيرة اللواء انه بأبين خسر ضد قائدا قال لقائد مشاة مليشيا وهو يقاتل

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق