المندب نيوز

قيادة انتقالي غيل باوزير وإدارتي الأمن وشرطة السير بالمديرية تناقش جملة من القضايا الهامة

غيل باوزير(المندب نيوز )خاص

عقدت قيادة انتقالي مديرية غيل باوزير اجتماعا مع قيادة إدارتي الأمن وشرطة السير بالمديرية.

وناقش اللقاء الذي ضم كل من محسن أحمد حيتر نائب رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمديرية غيل باوزير، والعقيد هاني محمد باشكيل الخزرجي مدير الأمن، والملازم ثاني محمد عوض عفيف مدير شرطة السير بالمديرية، جُملة من القضايا الهامة، أبرزها تقييم مستوى حركة سير المركبات الآلية بالمديرية خاصة الدراجات النارية، وضرورة ضبط المخالفين لقواعد السير وكيفية التعامل والتعاطي مع صغار السن ممن لم يبلغوا السن القاوني لقيادة المركبة.

وخلال اللقاء استعرض الملازم ثاني محمد عوض عفيف مدير شرطة السير بالمديرية أبرز المعوقات التي تواجه الإدارة في تنفيذ مهامها على أكمل وجه، منها النقص الحاد في القوة البشرية، وكذا نقص المعدات وغيرها .

وفيما يخص سباق الدراجات النارية، أوضح عفيف أن مثل هذه الأعمال تشكل خطراً كبيراً على سائقي تلك المركبات وتودي بحياة الناس، مؤكدا أن إدارة شرطة السير وبالتنسيق مع أمن المديرية تعملان وبوتيرة عالية على ضبط كل من تسول له نفسه التعامل مع هذه الاعمال المخلة لانظمة لوائح وقواعد سير المركبات والتعاطي بحزم تجاهها وفقا للقانون، حاثا أولياء الأمور إلى القيام بواجباتهم بتوعية ابناءهم التوعية الكاملة بما يضمن سلامتهم وسلامة الآخرين.

من جانبه، أوضح العقيد هاني محمد باشكيل الخزرجي مدير أمن المديرية إلى ضرورة تكامل وتضافر الجهود المشتركة وتنسيقها بين أمن المديرية وشرطة السير بما يعزز سرعة تنفيذ المهام و بشكل يضمن الحد من الاختلالات في المستويات كافة، شاكرا قيادة التحالف العربي وإدارة أمن شرطة ساحل حضرموت ممثلة بوكيل وزارة الداخلية لشؤون المحافظات الشرقية المدير العام لشرطة الساحل اللواء الركن سعيد علي العامري على اهتمامهما ودعمهما السخي لقيادة امن المديرية.

من جهته ثمن الأستاذ محسن أحمد حيتر نائب رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي، جهود إدارتي الأمن وشرطة السير بالمديرية على ماتبذلانه من أعمال تسهم في الحفاظ على السلم الاجتماعي بالمديرية، مبديا استعداد قيادة المجلس إلى تنسيق وتكامل الجهود المشتركة في سبيل تحسين الأداء في الادارتين.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق