عدن تايم

مخاطر بقاء القوات اليمنية في شقرة

قال محلل سياسي ان “كلما طال تواجد تلك القوات اليمنية في شقرة كلما خلق بيئة لتكاثر القاعدة و الارهاب والدواعش في المثلث (عدن ابين – لحج “.

واعتبر المحلل السياسي علي الزامكي “استمرار القوات الشمالية في شقرة سوف تخلق وتهيئ بيئة صالحة للارهاب و تشكل سقف حماية قانونية تحت اسم الشرعي”.

وتساءل الزامكي “هل سيناريو سقوط مارب سيعجل بتفعيل التفاق الرياض بين المجلس الانتقالي والشرعية اليمنية وسيدفع بالمملكة بالضغط على الشرعية اليمنية والدفع بها الى تحريك القوات الشمالية المرابطة في كل من شقرة وشبوة و حضرموت الى الجبهات الساخنة مع الحوثي ام تتفقون مع المحلل العسكري الجنوبي خالد النسي التي عبر عنها بتغريدته بان سقوط مارب سيكون له انعكاس سلبي على شبوة وصحراء حضرموت مباشرة وبقية المحافظات الجنوبية؟”

وتابع الزامكي تساؤله “هل سقوط مارب بيد الحوثي يعيد خارطة تحالفات الحرب حسب ما جاء بتعليق الشيخ عبدالناصر الهمام ؟”

وأعرب الزامكي في سياق تحليل سياسي عن إتفاقه “مع رؤية الشيخ عبدالناصر الربيعي حول تشكيل تحالفات جديدة في حال لم تتحرك المملكة في تحريك القوات اليمنية المرابطة في شقرة و شبوة وحضرموت ستدفع بخلق بيئة جديدة لخلق تحالفات كما جاء في تحليل الربيعي”.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق