المشهد اليمني

مسلحون يقتلون مواطناً ”طعنا” بصنعاء وينهبون سيارته بالقرب من مسرح جريمة ”الاغبري”

قالت مصادر محلية، اليوم الجمعة، أن أربعة مسلحين قاموا بقتل مواطناً “طعنا” بشارع القيادة وسط العاصمة صنعاء ونهبوا سيارته، أمام أعين المواطنين، بالقرب من مكان مسرح جريمة الشاب عبدالله الاغبري، الذي قتلته عصابة أواخر اغسطس الماضي.

وذكرت المصادر لـ”المشهد اليمني”، أن أربعة مسلحين أوقفوا سيارة “توسان لون أحمر، وذات موديل حديث، أثناء مرورها في شارع القيادة وسط صنعاء الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، مساء أمس الخميس، واقتحموها؛ أولهم من الباب الخلفي و آخر قام مباشرة بفتح باب السيارة من جهته السائق، وأنهال عليه طعنا، والمسلحين الاخرين ركبوا في الخلف وقاموا بقيادة السيارة مع سائقها الذي استمروا في طعنه، ما أدى الى وفاته.

وأشارت المصادر الى أن العصابة المسلحة بعد أن أردوا الشخص قتيلاً ولاذوا بالفرار.

ونوهت المصادر بأن أفراد العصابة تركوا سيارتهم نوع “سوناتا” غير مرقمة، في مكان الجريمة، وفروا على متن السيارة التي كان يقودها الضحية، إلى جهة غير معلومة.

وتشهد العاصمة صنعاء انفلات أمني وأعمال قتل ونهب تتسع يوما بعد يوم مع استمرار الحرب الناتجة عن انقلاب المليشيا الحوثية المدعومة من ايران.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق