عدن تايم

مليشيا الحوثي تستغل عائدات الضرائب والنفط في شراء الأراضي والعقارات

ضمن جهودها الحثيثة في سلب اقتصاد البلاد وتحويله الى مصالحها الشخصية, اتخذت مليشيا الحوثي الانقلابية من مصلحة الضرائب أداة لنهب أموال التجار كبارا وصغارا ومصدرة اموالهم بالباطل .

وفي تقرير جديد لمجموعة الأزمات الدولية والذي جاء بعنوان إعادة التفكير في كيفية تحقيق السلام في اليمن أوضحت المجموعة ان المليشيات أصبحت أكثر فعالية في فرض الضرائب على السلع والشركات كما انها تستحوذ على اكبر قدر من ثروات البلاد من الأراضي والممتلكات .

وأضاف التقرير ان المليشيات سيطرت على تجارة قطاع الطاقة ومبيعات النفط والغاز اللذان ينقلان الى مناطقها, في غضون ذلك تتعالى شكاوي التجار من زيادة الابتزاز الذي تمارسه مليشيات الحوثي وتحصيلها للضرائب بصورة مضاعفة ومخالفة للقانون فضلا على الإتاوات غير القانونية التي يدفعونها بصورة شبة يومية .

واكد خبراء اقتصاديون ان مليشيات الحوثي اتخذت عدد من الإجراءات الهادفة لتنمية العائدات الضريبية ولا تهتم بتوقف النشاط التجاري في ما قدر مسئول في مصلحة الضرائب ان تصل إلى موارد مليشيات الحوثي خلال عام 2020 وفقا لقانونها الضرائبي الجديد الى ترليون وأربعمائة مليون ريال.

الوسوم
الأراضي الحوثي الضرائب تستغل شراء عائدات في مليشيا والعقارات والنفط

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق