المشهد اليمني

وزير يمني: جريمة القتل الوحشي بحق ”الأغبري” ارتكبها قيادي حوثي وعصابته

قال وزير الإعلام معمر الارياني إن جريمة تعذيب وقتل الشاب عبدالله الاغبري، من قيادي حوثي وأربعة آخرين من عصابته، التي هزت الراي العام اليمني.

وأضاف الارياني، ان هذه الجريمة تذكر بمأساة آلاف المختطفين والمخفيين قسريا في سجون ومعتقلات مليشيا الحوثي الإمامية التابعة لإيران، الذين يتعرضون لأقسى صنوف التعذيب النفسي والجسدي.

وأوضح، في تصريح صحفي، أن جريمة التعذيب الوحشي وقتل الشاب ‎ عبدالله الاغبري كان يمكن أن تمر بهدوء كباقي الجرائم التي ترتكبها مليشيا الحوثي الانقلابية الإيرانية بشكل يومي بحق المواطنين في مناطق سيطرتها، وآلاف المختطفين في معتقلاتها، لولا تسرب مشاهد الجريمة البشعة التي وثقتها كاميرا مراقبة‏ وتحولها لقضية رأي عام.

وعبر الارياني عن أسفه للصمت المطبق من المجتمع الدولي إزاء الجرائم ضد الإنسانية والانتهاكات المروعة التي تمارسها مليشيا الحوثي بشكل يومي بحق المدنيين بمناطق سيطرتها في انتهاك صارخ وغير مسبوق لقواعد القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، والذي يمثل وصمة عار في جبين الإنسانية.

Advertisement
الوسوم

إقرا أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق